اخر الاخبار قائمة الدول الأكثر تعليماً في العالم

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أصدر المنتدى الاقتصادي العالمي تقييمه للدول الأكثر تعليمًا في العالم ضمن تقرير التنافسية الدولية لعام 2016- 2017. واستند المنتدى في تلك المؤشرات إلى مجموعة من القياسات الذاتية والموضوعية التي تعطي كل دولة نقاطا من 1 إلى 7 وفقًا لعوامل مختلفة من بينها عدد الأشخاص الذين قاموا بالالتحاق بالجامعة أو الشهادات المعادلة لها.

واعتمدت النتائج أيضًا على إجابات قدمها قادة الأعمال في تلك الدول لبعض الأسئلة من بينها "إلى أي درجة يقابل نظام التعليم احتياجات الاقتصاد التنافسي؟ وإلى أي حد تقوم الشركات بالاستثمار في تدريب وتطوير الموظفين؟".

وفيما يلي نعرض لأكثر الدول تعليمًا وعدد النقاط التي حصلوا عليها من 1 إلى 7، وفقا لما جاء في هذا التقرير.

"
أعلنت الحكومةالنيوزيلاندية عن خطتها لإدراج كورسات أونلاين ضمن مناهجها التعليمية

"

آيسلندا هي إحدى الدول الإسكندنافية الصغيرة التي يبلغ عدد سكانها 330 ألف شخص. بالرغم من أن تصنيفها مرتفع ضمن قائمة الدول الأكثر تعليمًا في العالم، إلا أنها أقل دولة من دول الشمال تقوم بالصرف على عملية التعليم.

تستمر نيوزيلندا باحتلال مرتبة متقدمة ضمن أفضل أنظمة التعليم في العالم كل عام، فهي تمتلك نظاما تعليميا قائما على الإبداع بشكلٍ أساسي. في سبتمبر/أيلول الماضي، أعلنت الحكومة عن خطتها لإدراج كورسات أونلاين ضمن مناهجها التعليمية، حيث يمكن للطلاب الحصول عليها دون الحاجة إلى الحضور إلى المدرسة في بعض الأيام من الأسبوع.

اقــرأ أيضاً

أستراليا هي إحدى الدول الرائدة في مجال التعليم، ولديها نسبة كبيرة من عدد الطلاب المتعلمين بالمراحل الثانوية مقارنة بالعديد غيرها من الدول. ثلاثة وأربعون بالمائة من الأشخاص البالغين تدربوا في معهد بعد ترك المدرسة، هذا يجعلها فقط بعد كندا، اليابان، الكيان الصهيوني(إسرائيل)، كوريا، الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة.

تصل نسبة الشباب الملتحقين بالجامعات في الولايات المتحدة إلى 43%، وهذا يجعلها أعلى خامس نسبة في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية التي تضم 34 دولة متقدمة.

"
تصل نسبة الشباب الملتحقين بالجامعات في الولايات المتحدة إلى 43%

"

تمتلك النرويج معدلات عالية من الضرائب والاستثمارات التي يتم إنفاقها على التعليم، حيث تقوم بإنفاق ما يعادل 14 ألف دولار سنويًا على الطالب من المرحلة الابتدائية حتى الثانوية وهو ما يجعلها أعلى ثالث دولة في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وفق منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، فإن الدنمارك هي الدولة التي تقوم بإنفاق أكبر نصيب من ثرواتها على التعليم، حيث تقوم بصرف 7.9 % من إجمالي ناتجها المحلي على المؤسسات التعليمية.

في بلجيكا، تبلغ نسبة البطالة بين من حصلوا على الشهادة الثانوية فقط 3%، مما يجعلها أقل نسبة للبطالة بين الدول الأوروبية الأخرى. كذلك ترتفع رواتب المعلمين في بلجيكا حيث يصل متوسط راتب المعلم إلى 74 ألف دولار في حين أن متوسط الأجر الطبيعي الذي أقرته منظمة التعاون الاقتصادي للمعلم هو 52 ألف دولار.

86% من السكان في سويسرا بين عمر 25 و 64 عامًا قاموا بإنهاء المرحلة الثانوية من التعليم، بالإضافة إلى أن سويسرا تقوم بصرف مبالغ طائلة على هذا التعليم، حيث تقوم بصرف ما يعادل 16 ألف دولار على الطالب في السنة الدراسية الواحدة مقارنة بمتوسط صرف دول الاتحاد الأوروبي الذي يبلغ 9500 دولار.

"
تقوم سويسرا بصرف ما يعادل 16 ألف دولار على الطالب في السنة الدراسية الواحدة

"

تصل نسبة الهولنديين الذين يحملون درجة جامعية إلى الثلث وهي نسبة أعلى من متوسط نسبة منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الذي يصل إلى 24%، بالإضافة إلى أن هولندا تحتل مرتبة متقدمة في العديد من مجالات التعليم.

عند الحديث عن التعليم، يتم دائمًا الإشارة إلى فنلندا، فقد اكتسبت شهرة واسعة ضمن الدول

الأفضل في مجال التعليم على الأخص بعد صدور الفيلم الوثائقي "انتظار سوبرمان" عام 2010 الذي يقارن بين التعليم في فنلندا والتعليم في الولايات المتحدة. يتم اختيار المعلمين في فنلندا من بين أفضل 10 % من خريجي الجامعات، كما يشترط حصول المعلمين على درجة الماجستير.

تمتلك سنغافورة نظام التعليم الأعلى تقييمًا في العالم، إلا أنه يطلق عليه أيضًا "وعاء ضغط" نظرًا لشدته وصرامته. المقارنات العالمية في مواد العلوم والرياضيات تفوز بها غالبًا أنظمة التعليم في سنغافورة.
نشر في "بيزنس أنسيدار" بتاريخ 3 أكتوبر 2016

ترجمة: سعد لطفي

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق