اخبار اليوم وزير الإسكان لشركات المقاولات: ملتزمون بتقديم الدعم الكامل لمشروع الصرف الصحي

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، إن الحكومة تعمل على تحقيق طفرة غير مسبوقة في قطاع الصرف الصحي، خاصة في القرى، مشيرا إلى أن الوزارة تقوم حاليا بتنفيذ مشروعات في 818 قرية، لتصل نسبة التغطية على مستوى مصر إلى 32.5% حتى 2018، كما تجهز حاليا لبدء تنفيذ عدد من المشروعات تصل بالخدمة إلى نحو 50 % خلال 24 أو 30 شهرا.

وأضاف «مدبولي»، خلال لقائه بعدد من مسؤولي شركات المقاولات المتخصصة بالقطاعين العام والخاص، لبحث مشاركتها في المشروعات الجديدة التي سيتم طرحها، أن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، الحكومة ملتزمة بتقديم الدعم والتمويل الكامل لمشروع توصيل الصرف الصحي للقرى، واعتباره مشروعا قوميا.

وتابع: «توصيل الصرف الصحي للقرى سيكون أولوية أولى للحكومة في هذه المرحلة، ولدينا هدف للوصول بنسبة التغطية خلال عامين إلى نحو 50%، ونأمل في مشاركة شركات القطاع الخاص، على وجه الخصوص، وذلك بجانب شركات المقاولات الحكومية، التي تنفذ بالفعل عددا ضخما من المشروعات»، لافتا إلى أن كل شركة قد تحصل على 50 قرية للعمل فيها بالتوازي لإنجاز المشروع.

وخاطب وزير الإسكان مسؤولي شركات المقاولات، قائلا: «إذا قبلتم التحدي سنحدث نقلة لأهالينا في القرى، الذين أصبح توصيل الصرف الصحي مطلبهم الأساسي، بجانب مساهمة المشروع بصورة مباشرة في إتاحة مصدر جديد للمياه في مصر، حيث سيتم الاستفادة بمياه الصرف الصحي المعالجة لأغراض أخرى، خاصة ري بعض الزراعات، وعلى هذا الأساس سيتم تنفيذ هذه المحطات كمعالجة ثلاثية أو ثنائية عالية الجودة».

واستفسر ممثلو الشركات عن الدراسات الخاصة بالمشروع، ومدى إمكانية توفير الأراضي في القرى للمشروعات المقترحة، والتعاون مع شركات أخرى للأعمال المدنية، فأكد وزير الإسكان أن هناك دراسات كاملة بأعداد السكان وموقف الخدمة والطاقات التصميمية المطلوبة، وتوفير الأراضي في جميع القرى المقترح بدء المشروع فيها، فضلا عن إتاحة كامل الحرية للشركات لمشاركة شركات أخرى معها للأعمال المدنية.

وقال المهندس ممدوح رسلان، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، إن هناك إمكانية لتوحيد التصميمات لبعض القرى لو كانت متماثلة، وهو ما سيعد توفيرا للوقت.

وأكدت المهندسة راندة المنشاوي، وكيل أول الوزارة، المشرف على مكتب الوزير، أنه من المقرر الانتهاء من 818 قرية بنسبة 17.1% حتى 30 يونيو 2018، لتصل نسبة التغطية إلى 32.5 %، وهو ما يمثل أكبر من ضعف النسبة الحالية، التي تصل إلى 15.3 %.

وقالت «المنشاوي»: إن «المحطات الجديدة المقترح إنشاؤها ضمن المشروع، بمشاركة القطاع الخاص، من المقرر أن تصل إلى 32 محطة لـ 187 قرية، وأخرى مطلوب توسعات لها وهى 34 محطة تخدم 259 قرية، وهناك محطات معالجة جار تنفيذها بعدد 17 محطة تخدم 51 قرية، بجانب 9 محطات معالجة قائمة تخدم 57 قرية»، موضحة أن إجمالي عدد القرى يصل إلى 554 قرية، بها 4 ملايين و609 آلاف و574 مواطنا.

وأوضح الدكتور سيد إسماعيل، مستشار الوزير للمرافق، أن هذه القرى تقع في محافظات «الدقهلية، والغربية، والمنوفية، وكفر الشيخ، والشرقية، والبحيرة، والإسماعيلية، والقليوبية».

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق