اخبار اليوم مؤلف «السبع بنات»: أداء الأبطال تطابق مع الورق

0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يواصل فريق عمل مسلسل «السبع بنات» تصوير المشاهد المتبقية له بين عدة أماكن بالقاهرة، منها شوارع، فنادق، كافيهات، وحاليًا داخل الحارة بمدينة الإنتاج الإعلامى، ويعكف الفنانون حاليًا حتى الانتهاء من كل المشاهد خلال 20 يوما.

وقال مؤلف العمل أحمد صبحى، إنهم أوشكوا على الانتهاء من التصوير، موضحا أن الجميع بذل مجهودا مضاعفا في العمل، وأنه يرى أنهم جسدوا الحالة التي تناولها في الورق بشكل رائع وتطابقت أحاسيسهم معه، لافتًا إلى أن اختيارات المخرج محمد النقلى كانت دقيقة، فكل فنان كان مناسبا للشخصية التي يجسدها. وأضاف «صبحى» لـ«المصرى اليوم» أنه خلال تصوير أغنية «الدنيا ريشة في هوا» كانت الفنانة علا غانم لا تزال متأثرة بالحادث الذي لحق بها مؤخرًا وقامت بحركة فجائية وهى تغنى ونسيت أن ذراعها مازالت تؤلمها، وفى مشهد آخر، تسبب كل من الفنان حسام الجندى وتارا عماد في بكاء كل من كان في الكواليس خلال تجسيدهما مشهدا حول استمرار علاقتهما من عدمه، وخرج المشهد مؤثرا جدا.

«السبع بنات» بطولة علا غانم، ريم البارودى، ميريهان حسين، محمد نجاتى، حجاج عبدالعظيم، تأليف: أحمد صبحى، إخراج: محمد النقلى، إنتاج: ممدوح شاهين، وتدور أحداثه في إطار اجتماعى وحياة 7 بنات تتخللها مشكلات وأحداث متفرقة.

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق