اخبار اليوم الرئيس الكولومبي يبحث مع قادة المعارضة اتفاق السلام مع «فارك»

0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقى الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس مع قادة المعارضة أمس الأربعاء للاستماع إلى مطالبهم فيما يتعلق بإعادة التفاوض بشأن اتفاق سلام تاريخي رفضه الكولومبيون في استفتاء.

وعلى مدار أكثر من أربع ساعات، التقى سانتوس بشكل منفرد مع الرئيسين السابقين أندريس باسترانا وألفارو أوريبي لبحث اعتراضهما على اتفاق السلام الذي وقعه سانتوس مع زعيم جماعة القوات المسلحة الثورية (فارك) رودريجو لوندونو في 26 سبتمبر.

وقال سانتوس عقب المحادثات: «نحن قريبون للغاية من السلام»، مشيرا إلى أن ثمة حاجة إلى موافقة مجتمعية أوسع نطاقا.

ويرغب معارضو الاتفاق في إعادة التفاوض بشأن بنوده، معتبرين أنه يقدم تنازلات كبيرة لفارك.

إلا أن وزيرة الخارجية الكولومبية ماريا أنجيلا هولجوين قالت أمس الأول الثلاثاء إن قرار إعادة التفاوض حول اتفاق السلام يقع على عاتق فارك وليس الحكومة.

وأضافت هولجوين في تصريحات صحفية في بوجوتا أن فارك قالت قبل الاستفتاء الذي أجري يوم الأحد إنها لن تعيد التفاوض حول الاتفاق الذي تم توقيعه بعد محادثات استغرقت أربعة أعوام.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق