اخبار اليوم نائب «كشف العذرية» يُضرب عن الكلام

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

التقى إلهامي عجينة، عضو مجلس النواب، مع كل من النائب سليمان وهدان، والمستشار أحمد سعد، الأمين العام لمجلس النواب، وذلك بعد قرار الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، بإحالة لهيئة المكتب للتحقيق معه وتحويله للجنة القيم بسبب تصريحات المسيئة والتي عرفت إعلاميًا "كشوف العذرية".

 وتعقيبًا على سؤال "للنائب إلهامي عجينة عن لقائه مع وكيل مجلس النواب سليمان وهدان، قال: "أنا مش هصرح بأي حاجة".

وكان مجلس النواب فى جلسته أمس الثلاثاء قد شهد ثورة غضب من النواب ضد النائب إلهامي عجينة في ضوء المذكرة المقدمة ضده من 200 نائب ونائبة يطالبون فيها بإحالة "عجينة إلى لجنة القيم".

بينما أكدت النائبة الدكتورة شيرين فراج في مذكرة مستقلة قدمتها إلى الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب على ضرورة أن يبادر مجلس النواب بتقديم بلاغ للنائب العام ضد النائب وليس الاكتفاء بإحالته للجنة القيم، وقالت فى المذكرة إن سيدات ونساء مصر خط أحمر لا يجب المساس بهن.

وتساءلت كيف يصل بهذا النائب الذي يفترض فيه أنه يمثل الأمة أن يتبنى حملة لتوقيع كشوف العذرية على طالبات الجامعات كشرط لقبولهن بالجامعات المصرية، للتأكد من عذريتهن وأن يتم توقيع الكشف الطبي عليهن بصفة دورية ومنتظمة للقضاء على ظاهرة الزواج العرفي المنتشر بالجامعات، على حد زعمها.

 

المصدر : المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق