اخبار اليوم نواب: لجان تقصي الحقائق ستحارب فساد الحكومة

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اقترح نواب تشكيل لجان لتقصي الحقائق في الفساد المستشري داخل الوزارات والهيئات الحكومية المختلفة، مشيرين إلى الدور الذي لعبته لجنة تقصي الحقائق في الكشف عن فساد القمح، والتي انتهت باستقالة وزير التموين خالد حنفي.

وقال رائف تمراز، وكيل لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، إن "أبرز الوسائل التي سيعتمد عليها البرلمان في دور الانعقاد الثاني لمحاربة ومواجهة الفساد المنتشر والظاهر في جميع قطاعات الدولة باستثناء القليل منها، سيكون تشكيل لجان تقصي الحقائق".

وأضاف لـ"المصريون" أن "لجان تقصي الحقائق تلعب دورًا مهمًا في الكشف عن الفساد المستشري بالهيئات الحكومية"، مشيرًا إلى الدور التي لعبته لجنة تقصي الحقائق التي شكلها البرلمان، للتحقيق في وقائع فساد توريدات القمح في الصوامع والشون، والكشف عن الإهدار الكبير للمال العام والذي انتهى إلى إقالة وزير التموين خالد حنفي في وقائع فساد كثيرة.

وأوضح، أن أبرز لجان تقصي الحقائق التي سيتم تشكيلها خلال الفترة القادمة هي لجنة تقصي الحقائق بالصحة وأخرى بالتعليم والإسكان؛ نظرًا لوجود فساد كبير داخل تلك الوزارات.

وأشار إلى أن دور البرلمان هو مراقبة الحكومة والمسئولين وأدائهم، والكشف عن فساد المسئولين داخل تلك الوزارات، بالإضافة إلى محاربة الذين ينهبون قوت الشعب المصري، متمنيًا أن تنجح تلك اللجان في القيام بهذا الدور، والمساعدة في الارتقاء بحياة المواطن المصري.

وقال الدكتور محمود أبو الخير، أمين سر لجنة الشئون الصحية بالبرلمان، إن لجان تقصي الحقائق تعد أسرع الوسائل وأصحّها للكشف عن الفساد، مشيرًا إلى أن لائحة مجلس النواب أعطت الحق للأعضاء لتشكيل لجان تقصي حقائق للكشف عن الفساد في جميع الهيئات والوزارات المختلفة.

وأضاف لـ"المصريون" أن لجنة تقصي الحقائق بفساد القمح أبرز الأمثلة وأوضحها على نجاح لجان تقصي الحقائق، موضحًا أن هذه اللجنة أثبتت جدارتها أمام الرأي العام في القيام بالدور الواجب عليها.

وأشار إلى أن البرلمان سيشكل لجنة تقصي حقائق لمحاربة الفساد المتواجد بوزارة الصحة وعلى رأسها نقص الأدوية بالأسواق وأيضًا نقص الألبان، بالإضافة إلى تشكيل لجنة تقصي حقائق لمناقشة مشاكل وزارة التربية والتعليم والكشف عن فساد الوزارة.

وتابع: "ليست مهمة لجان تقصي الحقائق هي كشف الفساد المتواجد ببعض الهيئات والوزارات فقط، ولكن دورها أيضًا توضيح القصور والخلل وتقديم الخبرات والمقترحات لمساعدة الوزارات على حل الخلل الموجود بها".

وكانت لجنة تقصي الحقائق بالقمح لعبت دورًا كبيرًا في الكشف عن الفساد المتواجد بمنظومة القمح، ورصدت اللجنة العديد من المخالفات، والكشف عن فساد وزير التموين السابق وإجباره في النهاية على تقديم استقالته.

 

المصدر : المصريون

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق