اخر الاخبار الكويت: ما يحدث في سوريا كارثة لم تتكرر منذ الحرب العالمية

0 تعليق 4 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال مندوب الكويت لدى جامعة الدول العربية أحمد البكر أن المأساة التي يتعرض لها الشعب السوري، خاصة مدينة حلب التي تعرضت مؤخرا لكارثة إنسانية لم يشهد لها التاريخ مثيلا منذ الحرب العالمية الثانية.

وأضاف خلال الاجتماع غير العادى الذي عقد بالجامعة اليوم على مستوى المندوبين بناء على طلب الكويت إلى أن حلب شهدت أبشع ممارسات التي تمثلت في استخدام أنواع جديدة من الأسلحة الثقيلة المحرم استخدامها ضد المناطق المدنية ولم يسلم هذا الاعتداء الهمجي لا المدارس ولا المستشفيات أو دور العبادة بل كل مقومات الحياة ولم يميز هذا القصف بين المدنيين العزل والمسلحين، ووصل تفاقم الوضع لتعمد قصف قوافل الإغاثة الإنسانية.

واعتبر أن مايحدث الْيَوْمَ من مجازر لايمثل فقط جريمة ضد الإنسانية وانتهاك صارخ للمعاهدات الدولية والقانون الدولي الذي يعرض المشاركين للعدالة الدولية بل يمثل أيضا انتهاكا لكل الأديان السماوية والمبادئ الإنسانية.

وقال إن دور دولة الكويت كمركز للعمل الإنساني وإدراكا منها لفداحة الوضع في حلب دعت لهذا الاجتماع لخلق وضع ضاغط على المجتمع الدولي والمنظمات الانسانية لدفعها لممارسة دور أكثر فاعلية لوضع حد لمعاناة الشعب السوري، مشيرا إلى أن بلاده استضافت ثلاثة مؤتمرات لمعالجة الأوضاع الإنسانية في سوريا.

وأضاف «أن اجتماعنا الْيَوْمَ يوجه صرخة للمجتمع الدولي لوقف معاناة الشعب السوري».

وأعرب عن تطلعه أن يقوم الأمين العام للجامعة العربية السيد أحمد أبوالغيط بمخاطبة بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن الدولي، لوقف هذه الانتهاكات ودعوة المجموعة العربية في نيويورك للتحرك في هذا الشأن.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق