اخبار اليمن الان الخنساء كانت في تعز بالأمس! (فيديو)

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يستمر اليمنيون في دفع فاتورة التضحيات منذ انقلاب الحوثيين واجتياحهم المدن اليمنية المختلفة وفرض السلطة بقوة السلاح.

 

لكن تبقى الأم اليمنية سواءاً في هذا الطرف أو ذاك هي الخاسر الأكبر من جراء استمرار هذا الصراع، فلا يكاد يمر يوم دو أن تخسر ولداً أو أخاً أو زوجاً أو أباً.

 

غير أن هذه الحرب قد سجّلت مواقف عدة لأمهات لم ينكسرن لحظة رؤيتهن لأحبائهن وقد أصبحوا قتلى، وآخر هذه الأمهات كانت والدة الشهيد هيثم أحد شبان المقاومة في تعز، إذ وقفت بصبر وثبات كبير أمام جثته صارخة: ابني شهيد.. ابتي عريس، قبل أن تقوم باحتضانه وتقبيله قبلات الوداع الأخير.

 

وأفادت عدد من المصادر الإعلامية التي أوردت التسجيل أن والدة هيثم قد دفعت ببقية أبنائها في جبهات القتال بعد استشهاده، مؤكدة أنها لن تهنأ بالسلام قبل أن ينهزم الانقلابيون ويرحلون عن سماء تعز.

 

لمشاهدة المقطع اضغط (https://twitter.com/E_abd_Alqader/status/783299837538275328)

المصدر : المشهد اليمني

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق