اخر الاخبار "فيتش" تتوقع زيادة استهلاك النفط إلى 400 ألف برميل

0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، اليوم الخميس، إنها تتوقع أن يتجاوز استهلاك النفط حجم الإنتاج بواقع 400 ألف برميل يومياً في الربع الأول من 2017. مضيفة، في اتصال هاتفي مع "رويترز"، أنها تتوقع أيضاً أن يتجاوز الاستهلاك حجم الإنتاج بما يصل إلى 1.3 مليون برميل يومياً في الربع الأخير من العام القادم.

ولفتت إلى أن اتفاق دول منظمة "أوبك" ودول أخرى من خارجها على خفض الإنتاج يساعد على سرعة إعادة التوازن للسوق، ويزيد من فرص انتعاش أسعار النفط أكثر مما كان متوقعاً.

وقالت "فيتش" إن قرار خفض الإنتاج يعد أول تدخل مهم لدعم الأسعار منذ عام 2008، ومن المرجح أن يؤدي إلى عودة التوازن إلى السوق بوتيرة أسرع.

من جهة أخرى، قالت الوكالة "إن التزام أوبك وحده ليس كافياً لإنهاء تخمة المعروض النفطي، كما أن اتفاق المنظمة لم يغيّر توقعاتها لأسعار الخام في الأجل الطويل".

وأشارت إلى أنه رغم هذه الاتفاقات، إلا أن مخاطر التنفيذ تظل قائمة، بما في ذلك التزام "أوبك" بالاتفاق ورغبة المشاركين الآخرين، ولا سيما روسيا، في التعاون بشكل كامل.
ولمحت إلى أنه ليس هناك ما يضمن استمرار أعضاء "أوبك" بتمديد تلك الصفقة بعد 6 أشهر.

واتفقت منظمة "أوبك"، أمس الأربعاء، في قرار يعد الأول من نوعه في 8 سنوات، على خفض الإنتاج بنسبة 4.5% أو 1.2 مليون برميل إلى 32.5 مليون برميل يومياً.

وينتظر أن تقوم دول منتجة خارج أوبك بخفض قدره 600 ألف برميل يومياً من ضمنها 300 ألف برميل من نصيب روسيا.

وكانت أسعار النفط قد قفزت نحو 8%، أمس الأربعاء، بالتزامن مع اجتماع بعض كبار منتجي النفط في العالم في فيينا، للاتفاق على خفض الإنتاج.

وحسب الخبراء، فإن هذا الاتفاق سيمكّن النفط من الارتفاع فوق 50 دولاراً خلال الشهر الجاري، وإذا انضمت إليه روسيا، فإن أسعار النفط ربما تقفز فوق 55 دولاراً للبرميل، لأن ذلك يعني بلغة الأرقام أن منتجي النفط من "أوبك" وخارجها سيتمكنون من سحب 1.8 مليون برميل من سوق الطاقة.

وحسب خبراء في لندن، فإن سعر 60 دولاراً للبرميل لم يعد مستبعداً في العام المقبل.

اقــرأ أيضاً

المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق