اخر اخبار السعودية اخبار السعودية اليوم - خبير عالمي: الشرق الأوسط يحتاج 3350 طائرة جديدة و637 ألف طيار

0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

خلال حديثه لمجموعة من ممثلي وسائل الإعلام العالمية من بينها "سبق"

تحتاج منطقة الشرق الأوسط إلى 3350 طائرة جديدة بقيمة 730 مليار دولار خلال السنوات العشرين المقبلة، وفقاً لنائب الرئيس لعملیات التسویق في شركة بوینغ للطائرات التجاریة "راندي تینسیث".

وذكر "راندي" خلال حديثه لمجموعة من ممثلي وسائل الإعلام العالمية من بينها "سبق"، في مدينة "سياتل" الأمريكية؛ أن التوقعات تشير إلى أن طائرات الممر الواحد ستستحوذ على الحصة الأكبر من التسليمات خلال العقدين المقبلين في منطقة الشرق الأوسط بنسبة 53 % وصولاً إلى 1770 طائرة، ثم طائرات عريضة البدن الصغيرة والمتوسطة والضخمة بنسبة 45 % وصولًا إلى 1500 طائرة، تتوزع على 910 طائرات متوسطة وضخمة البدن، و590 طائرة صغيرة من عريضة البدن، أما طائرات الشحن فتصل حصتها إلى 2% فقط بنحو 60 طائرة ثم الطائرات الإقليمية بنسبة 1%.

وأكد أن طائرات 787 تشهد نموًّا سریعًا في الشرق الأوسط؛ حيث تسيّر 16 شركة طيران 1207 رحلات أسبوعياً من وإلى ضمن منطقة الشرق الأوسط "بمعدل 172 رحلة يومياً"، و17% من إجمالي رحلات 787 تمرّ بمنطقة الشرق الأوسط، مشيرًا إلى أن هناك نموًّا مستمرًّا لحركة السفر في الشرق الأوسط بالرغم من بعض الضغوط مثل انخفاض أسعار النفط وتباطؤ النمو الاقتصادي وضغوط العوائد، فضلاً على البیئة الجیوسیاسیة.

وذكر نائب الرئيس لعملیات التسویق في شركة بوینغ للطائرات التجاریة؛ أن 5.6 % حجم النمو المتوقع لحركة الطيران في منطقة الشرق الأوسط، بزيادة سنوية خلال السنوات العشرين المقبلة، مشيرًا إلى أن هذا النمو يأتي بسبب أن 80% من سكان يعيشون في مناطق يمكن الوصول إليها بالطائرة من منطقة الخليج العربي خلال 8 ساعات؛ مما يتيح آفاقاً قوية للنمو، متطرقًا إلى أن 20% من إجمالي الطائرات الجديدة سيتم تسليمها لمنطقة الشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية ورابطة الدول المستقلة وأفريقيا.

بدوره اشار نائب الرئيس لمبيعات الطائرات التجارية لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وروسيا في "بوينغ" مارتي بينتروت؛ إلى أن شركات الطيران بالشرق الأوسط أبدت اهتمامها في نوع جديد من الطائرات التي تخطط بوينج لإطلاقها ضمن برنامج جديد لإنتاج طائرة متوسطة الحجم تغطي السوق الوسطي بين طائراتها من عائلة 787 وعائلة 737 ماكس 10.

وأكد مارتي أن هناك اهتمامًا كبيرًا من الناقلات الجوية في الشرق الأوسط وأوروبا وأمريكا بهذا النوع من الطائرات، مضيفاً أن الشرق الأوسط تعتبر في المقدمة في تطوير البنية التحتية الخاصة بالطيران التجاري، وخاصة مع التطويرات الحاصلة في بعض مطارات المنطقة.

وأوضح أن رؤية شركة بوينغ لسوق الشرق الأوسط إيجابية للغاية رغم التحديات، مشيراً إلى أن شركة بوينج لديها ثقة كبيرة بقدرة عملائها على مواصلة النمو وتحقيق نجاحات كبيرة على صعيد الأعمال وخدمة العملاء في المنطقة.

ولفت إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تسليمات كثيرة لطائرة 787 للعديد من المشغلين في المنطقة التي تعتبر مركزًا مهمًّا للطيران، مقدرًا إجمالي تسليمات الشركة هذا العام بنحو 740 طائرة.

إلى هذا كشف تقرير صادر عن شركة "بوينغ" الأمريكية لصناعة الطيران، أن قطاع الطيران الدولي سيكون بحاجة إلى 637 ألف طيار في السنوات العشرين المقبلة.

ووفقاً للتقرير الصادر في شهر يوليو الماضي فإان شركات الطيران في منطقة آسيا - المحيط الهادئ وحدها ستحتاج إلى 253 ألف طيار جديد، وهو ما يمثل ثلث العدد المطلوب، وقدرت احتياجات شمال أميركا بـ117 ألف طيار، وأوروبا بـ106 آلاف طيار في الفترة من 2017 وحتى 2036.

وذكر التقرير الحاجة إلى توظيف 839 ألف مضيف جوي حتى عام 2036؛ منهم 173 ألفًا في منطقة آسيا - المحيط الهادي، و173 ألفًا في أوروبا، و154 ألفًا في شمال أميركا، و96 ألفًا في الشرق الأوسط.

المصدر : السعودية

أخبار ذات صلة

0 تعليق