جديد أردوغان يهين العبادي: لست ندي وسنفعل ما نشاء في العراق

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة
أردوغان

بغرور وصلف واهانة للعراق ورئيس وزرائها فقد شن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هجوما حادا على رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، في تصعيد غير مسبوق للأزمة بين البلدين، وذلك على خلفية دخول القوات التركية إلى شمال العراق ،حيث جاء هجوم أردوغان على العبادي جاء خلال اجتماع عقده الرئيس التركي الثلاثاء 11 اكتوبر/ تشرين الأول مع دعاة مسلمين في إسطنبول.

ومن خلال حوارة المغرور والمهين فقد قال أردوغان مخاطبا العبادي “أنت لست ندي ولست بمستواي، وصراخك في العراق ليس مهما بالنسبة لنا على الإطلاق، فنحن سنفعل ما نشاء، وعليك أن تعلم ذلك، وعليك أن تلزم حدك أولا”.

وقد برر الرئيس التركي  هذا الهجوم متحدثا عن العبادي “إنه يسيء لي”.

وفى تبريره للافعال التركية فى العراق قال اردوغان : ان بعض الدول تأتي من بُعد آلاف الكيلومترات للقيام بعمليات في أفغانستان وغيرها في كثير من المناطق بدعوى تشكيلها تهديدا لها، بينما يقال لتركيا، التي لها حدود بطول 911 كم مع سوريا و350 كم مع العراق، إنه لا يمكنها التدخل لمواجهة الخطر هناك، نحن لا نقبل أبدا بهذا المنطق الأعوج .

وكذالك فقد أكد اردوغان : ان تركيا ليست لديها مطامع ولو في شبر واحد من أراضي وسيادة غيرها، ولا نملك هدفا غير حماية أراضينا وسلامة المسلمين في المنطقة ، ولا يمكن أن نبقى متفرجين حيال ما يحدث في العراق، ولا يمكن أن نصم آذاننا لدعوات أشقائنا هناك”، على حد قوله.

وم الجدير بالذكر أن القوات التركية دخلت العام الماضي إلى منطقة بعشيقة بشمال العراق الواقعة في شمال مدينة الموصل العراقية، بحجة تدريب قوات البيشمركة الكردية، لكن بغداد اعتبرت دخول تلك القوات، من دون موافقتها، إعتداء صارخا على سيادة العراق.

المصدر: وكالات

التعليقات

المصدر : شمس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق