اخبار مصر الان «الصيادلة»: تحالف رأسمالي بين شركات الأدوية للجور على حقوق الزملاء

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت نقابة الصيادلة، إنه في الوقت الذي تتكاتف فيه جهود المخلصين من أبناء مصر لتغلق الباب أمام مؤامرات باتت واضحة العيان تستهدف استقرار البلاد في محاولات خبيثة من قوى الشر لتأجيج مشاعر الاحتقان لدى فئات المجتمع المصري يصر البعض إما عن جهل أو عن قصد أن يلعب دوراً في هذه المؤامرة.

وأضافت في بيان لها، الاثنين، أن المجتمع الصيدلي فوجئ بتحالف غير مبرر بين رؤوس أموال نهلت من خير هذه البلاد ولم تضع في حساباتها إلا طريق ازدياد أرصدتها في البنوك دون مراعاة لحقوق الأطراف الأخرى، ضاربة عرض الحائط بقوانين حاكمة وقرارات وزارية منظمة وبين أيادٍ مرتعشة داخل جهات الإدارة عاجزة عن إحقاق الحقوق وتطبيق صحيح القانون.

وتابعت: «صدر القرار الوزاري رقم 499 لسنة 2012 الخاص برفع هامش ربح الصيدلي، وتضمن تطبيق خصم نقدي للصيادلة بنسب 25% للأدوية المحلية و18% للأدوية المستوردة، ما أدى إلى تزايد مشاعر الاحتقان داخل المجتمع الصيدلي الذي ظل كثيراً مكتوياً من جراء هذا التخبط وهو يرى اقتصاديات صيدليته تنهار وحقوقه تضيع».

وأكدت نقابة الصيادلة أن «الكيل قد طفح أمام جور الشركات على الصيدلي، داعية كافة الجهات المسؤولة، للنظر لحقوق مائتي ألف صيدلى يعملون فى 70 ألف صيدلية اغتصبتها دون وجه حق منظومة رؤوس الأموال وصمتت أمام تجاوزاتها الإدارة المركزية للشؤون الصيدلية».

وأشارت إلى أن الصمت غير المبرر عن تطبيق القانون يدفع تيارات بعينها لاستمرار حالة الغضب لدى الصيادلة وهو الأمر الذي وقف أمامه مجلس النقابة العامة وشيوخ المهنة ورموزها، رافضين الإضرار بمصالح المواطن أو التوقف عن تقديم الخدمة له.

ودعت النقابة كافة الجهات المسؤولة، لاتخاذ اللازم نحو تطبيق القرار وإلا ستضطر النقابة إلى وقفات احتجاجية أمام رئاسة مجلس الوزراء ومجلس النواب للتعبير عن الغضب الصيدلي، حسب البيان.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق