اخبار مصر الان تأجيل محاكمة «بديع» و92 آخرين بـ«أحداث بني سويف» لـ20 نوفمبر

0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قررت محكمة جنايات بني سويف، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، الأحد، برئاسة المستشار أحمد إبراهيم محمد، تأجيل محاكمة محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان، و92 آخرين، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«أحداث بنى سويف»، لاتهامهم بحرق مبنى ديوان عام محافظة بني سويف والشهر العقاري ومدرسة الراهبات خلال أحداث العنف التي شهدتها المحافظة في 14 أغسطس 2013، لجلسة ٢٠ نوفمبر المقبل، لاستكمال سماع مرافعة دفاع المتهمين.

ومنعت قوات الأمن المشرفة على تأمين المحاكمة، دخول الصحفيين وممثلي وسائل الإعلام بأجهزة الهواتف المحمولة أو اللاب توب، كما منعت دخول المصورين إلى قاعة المحكمة، بناءً على تعليمات هيئة المحكمة.

وأثبتت المحكمة حضور المتهمين وسط إجراءات أمنية مكثفة، واستمعت لطلبات بعض المتهمين، وطالب أعضاء الدفاع بإخلاء سبيل المتهمين لتجاوزهم مدة الحبس الاحتياطي، وطالب عدد من المتهمين بإنجاز القضية وسرعة الفصل فيها.

واستمعت المحكمة إلى دفاع المتهم أحمد شعيب، الذي دفع ببطلان إجراءات القبض والتفتيش، مؤكدًا أن قرار القبض والتفتيش صدر من النيابة العامة بعد ٦ أشهر من التاريخ الحقيقي للقبض عليه.

وسمحت هيئة المحكمة للمتهم محمد بديع، مرشد الإخوان، بالحديث إليها، وقال أنه عاش في بنى سويف 30 سنة لم يرتكب خلالها أي شىء خطأ أو يعاقب عليه القانون، وأن ابنه سقط قتيلًا في أحداث رمسيس، ولم تحقق النيابة في واقعة قتله، وتسائل المتهم«هل جريمتى أننى قلت سلميتنا أقوى من الرصاص»، مضيفًا: «النيابة العامة قدمتنى للمحاكمة في هذه القضية على إني هارب، رغم أنني كنت في حوزة الأجهزة الأمنية، وأنا متهم في 48 قضية جنائية، ولا يوجد دليل واحد على إدانتي في هذه القضية وفى 48 قضية أخرى».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق