اخبار مصر الان الآلاف يتوافدون على قافلة «رد الجميل» بالدقهلية.. ومشادات بين الأهالي

0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة

توافد الآلاف من أهالي مدينة المطرية، الخميس، على سيارات المواد الغذائية وأنابيب البوتاجاز المدعمة التي وفرها حسام الدين إمام، المحافظ، في إطار حملة «رد الجميل»، التي أعلن عنها، لبيع المواد الغذائية بنصف ثمنها لمواجهة الغلاء، وجشع التجار بدعم من النائب محمود نبيه، نائب دائرة منية النصر.

[image:2:center]

وتدافع المئات أمام سيارات المواد الغذائية، خاصة السيارات التي تبيع السكر بـ2.5 جنيه، والزيت بسعر 5 جنيهات واللحم بسعر الكيلو 22 جنيها، ونشبت مشادات بين الأهالي بسبب أولوية الحصول على المنتجات.

[image:3:center]

كان أسطول مكون من 11 سيارة محملة بنحو 30 طناً من المواد الغذائية و500 بطانية انطلق من أمام مبنى المحافظة في العاشرة صباحا وفى الطريق قطع العشرات من أهالي قرية الدراكسة، التابعة لمركز منية النصر، طريق القافلة المحملة بالسلع الغذائية والمتجهة إلى مركز المطرية، احتجاجا على عدم حصولهم على السلع التي وعدها بها مجلس المدينة ونوابهم، مطالبين بدخول القافلة إلى قريتهم بحجة حاجتهم للمنتجات المخفضة.

[image:4:center]

ووقف المواطنون في عرض طريق «منية النصر- دكرنس» من أمام قرية الدراكسة لوقف القافلة وإجبارها على دخول القرية إلا أن قوة من شرطة المرافق تدخلت ومكنت القافلة من الاستمرار في خط سيرها إلى مدينة المطرية.

[image:5:center]

وأشرف المحافظ على عملية توزيع المنتجات بعدما فشل ضباط مركز شرطة المطرية فى التنظيم والسيطرة على الوضع وانفعل قائلا «فين الشرطة ماحدش بيشتغل ليه؟! خرّجوا كل اللى مالوش لازمة ووقّفوا الناس فى طابور باحترام علشان الناس تاخد حاجتها».

زحام الأهالي على قافلة «الشعب يأمر» بمحافظة الدقهلية، 13 أكتوبر 2016.
زحام الأهالي على قافلة «الشعب يأمر» بمحافظة الدقهلية، 13 أكتوبر 2016.
زحام الأهالي على قافلة «الشعب يأمر» بمحافظة الدقهلية، 13 أكتوبر 2016.
زحام الأهالي على قافلة «الشعب يأمر» بمحافظة الدقهلية، 13 أكتوبر 2016.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق