اخبار مصر الان مساعد وزير الداخلية لغرب الدلتا يشهد تدريبًا قتاليًا لفرق الأمن بمطروح

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

شهد اللواء هشام لطفي، مساعد وزير الداخلية لقطاع غرب الدلتا، واللواء مختار السنبارى، مدير أمن مطروح، الإثنين، التدريبات القتالية بقوات فرق الأمن بمركز تدريب فرق الأمن بمطروح.

تضمن التدريب تجارب القوات على الدفاع عن النفس والكاراتيه وعروض قتالية، وقدم قوات فرق الأمن بتطبيق عملي لاقتحام وكر به أشقياء، وكيفية تأمين أفراد القوة المقتحمة والتعامل الأمني مع الأشقياء.

كما قام عدد من قوات فرق الأمن التابعة لقوات أمن مطروح بتقديم عرض لفك وتركيب السلاح في وضع تعصيب العينين وإعادة تركيبها بنفس الوضع، كما تم عمل عرض لضرب النار بالسلاح في أوضاع الثبات والحركة للرماية بالخرطوش.

وقال اللواء هشام لطفي، مساعد وزير الداخلية لقطاع غرب الدلتا، إن التدريب القتالي هو أهم عنصر لفرد الأمن لتنمية مهاراته القتالية في الدفاع عن النفس والغير، كما أن عمليات التدريب الدائم للمجموعات القتالية بفرق الأمن هو هدف يحرص اللواء مجدى عبدالغفار، وزير الداخلية، على التشديد الدائم عليه سواء للفرد المقاتل أو الضباط العاملين بالوزارة.

وأضاف :«التدريب أساس جودة الآداء وبالتالي رفع الكفاءة القتالية يعزز من نجاح العنصر الأمنى بجانب التدريب التكنولوجي لتلك العناصر، التي تأتي كلها لخدمة المواطنين الشرفاء في مصر وذلك بالتنسيق مع القوات المسلحة المصرية يتم الدفع بتلك العناصر المدربة في تأمين مداخل ومخارج الطرق الحدودية لضبط عمليات التأمين على الطرق الدولية وفي الأماكن الحدودية بالتنسيق مع القوات المسلحة».

وقال اللواء مختار السنبارى، مدير أمن مطروح، إن «التدريبات القتالية التي نشهدها الآن هي عملية مسامرة لتأمين حدود مصر مع القوات المسلحة، ونحن لنا دور في عمليات التأمين الداخلية بالممرات والطرق والأودية الرئيسية والفرعية لوقف عمليات التهريب وتأمين طرق مطروح الحدودية، خاصة لقرب مطروح من الحدود الليبية».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق