اخبار مصر الان «حصر أمنى» للشقق المفروشة بعد مصرع «قائد الجناح المسلح للإخوان»

0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قالت مصادر أمنية إن قيادات قطاع الأمن العام، ومديرى الأمن، أصدروا تعليمات مشددة لوحدات وفرق المباحث بالمحافظات بضرورة تكثيف الجهود لحصر الشقق المؤجرة فى دوائر الأقسام وتحديد هوية مستأجريها، بعد أن كشفت التحقيقات فى عشرات القضايا المتعلقة بالإرهاب خلال الفترة الماضية عن لجوء الإرهابيين لتأجير شقق مفروشة أو غير مفروشة للاختباء بعيداً عن أعين الشرطة هرباً من الأحكام القضائية، أو لاتخاذها أوكاراً لتنفيذ عمليات إرهابية ضد المنشآت العامة والخاصة، والشخصيات المهمة.

وأضافت المصادر، التى طلبت عدم نشر أسمائها، أن التوجيهات «العليا» أمرت بضرورة إجراء تحريات دورية عن الشقق المؤجرة، وإجراء تحريات عن مستأجريها، وكذلك عن سماسرة وحراس العقارات، وذلك بالمناطق والمدن الجديدة المتاخمة للقاهرة الكبرى.

ووصفت المصادر هذه الخطوة بالضرورية خلال الفترة الراهنة، بعدما كشفت التحقيقات المتعلقة بعمليات إرهابية عن عدم إخطار المؤجرين قسم الشرطة الذى يتبعونه بهوية المؤجر أو بتاريخ تأجير المسكن، وفى بعض الأحيان لا يعلم ملاك تلك الشقق بهوية المستأجر، خاصة أن معظم من يخططون لأعمال عدائية يؤجرون المساكن باستخدام هويات مزورة، أو بدون بطاقات.

كانت أجهزة الأمن توصلت، الأسبوع الماضى، إلى الوكر الذى اختبأ فيه محمد كمال، عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان، الذى كان يدير منه الجناح المسلح للجماعة، حيث تبين أنه استأجر شقة فى مدينة المعراج، وأن مالك الشقة لم يخطر الشرطة بهويته، ما ساعد «كمال» على الاختباء 4 أشهر.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق