اخبار مصر الان نقيب المعلمين: 10% فقط يعملون بـ«الخصوصية».. وراتب المدرس 1800 جنيه بعد 10 سنوات

0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال خلف الزناتي، نقيب المعلمين، ورئيس اتحاد المعلمين العرب، إن نقابة المهن التعليمية لم تتح لها المشاركة في إعداد قانون التعليم الجديد، الذي سيتم مناقشته وإقراره من قبل البرلمان خلال المرحلة القادمة إلا بعضو واحد فقط، كممثل لها.

وأضاف «الزناتي» في تصريحات صحفية، الأربعاء، أن «النقابة قامت بإعداد مشروع قانون للنقابة بالتعديل على القانون الحالى رقم 79 لسنة 1969، وتم إرساله لمجلس الوزراء لمناقشته، وسيتم عرضه على لجنة التعليم بالبرلمان لإقراره قبل نهاية هذا العام، لافتاً إلى أن أبرز البنود التي تم تعديلها هي الموارد المالية، حيث أن موارد النقابة في الوقت الحالي لا تتجاوز الـ 12 مليون جنيه شهرياً».

وأوضح أن «النقابة تحتاج إلى مليون جنيه يومياً لتغطية دفعة المعاشات الواحدة التي تصرف كل 3 أشهر، أي ما يقارب 400 مليون جنيه في الأربع دفعات، التي تصرف سنوياً».

وأشار إلى أن 10 % من المعلمين فقط هم من يعطون دروس خصوصية ليسوا أكثر من ذلك كما يقال، مضيفاً بأن المعلمين يعانون من تدنى أوضاعهم المالية بالإضافة إلى عدم توافر بيئة جيدة للتدريس.

واستطرد قائلاً: «إن جملة المرتب الأساسى للمعلم المساعد 1025 جنيه بحيث يصبح راتبه 1800 جنيه بعد 10 سنوات، وبعد 20 عاماً من الخدمة بالتعليم يحصل المعلم على 2800 جنيه، كما أن معاش المعلم من الحكومة بعد 30 سنة خدمة لا يتجاوز 1200 جنيه».

وشدد نقيب المعلمين على ضرورة تغليظ عقوبات الاعتداء على المعلمين التي زادت عن الحد خاصة في عواصم المحافظات، مشيراً إلى أن هناك محامياً بكل نقابة فرعية يتواجد مع الزميل في التحقيقات في مثل تلك الحالات.

وأكد «الزناتي» أن «المجلس الحالي استطاع استرداد مستشفي المعلمين بالجزيرة من قبل الشركة التي كانت تؤجرها لإخلالها ببنود التعاقد، وتم تسليمها إلى شركة أخرى كإدارة، وليست تأجير بنسبة خصم 30% للمعلم مع أسعار المؤسسة العلاجية».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق