اخبار مصر الان نشرة «المصري اليوم» الثلاثاء: إقرار «الخدمة المدنية».. وإحالة المسؤولين عن «حوار السيسي» للتأديب

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تناولت نشرة «المصري اليوم» المذاعة على قناة «القاهرة والناس»، مساء اليوم الثلاثاء، عدة قضايا أبرزها موافقة مجلس النواب وافقَ خلال الجلسةِ الافتتاحيةِ لدورِ الانعقادِ الثانى على قانون الخدمة المدنية بشكلٍ نهائى.

كما أحال على عبدالعال، رئيس المجلس، النائب إلهامى عجينة للجنةِ القيمِ للتحقيقِ معه بسبب تصريحاته الخاصة بكشف العذرية لطالباتِ الجامعات، والذى تغيب عن حضور الجلسة، فيما ناقشت لجنةُ الشؤونِ الدستوريةِ والتشريعيةِ بالمجلسِ مشروعَ قانون مكافحة الهجرة غير الشرعية، مؤكدة أن القانونَ جاءَ متوافقاً مع أحكامِ الدستور.

في شأن ىخر، رفضت نقابات المحامين والتجاريين والمهندسين تطبيق قانون ضريبة القيمة المضافة على أعضائها باعتبارهم أصحاب مهن حرة، مطالبين باجتماع عاجل لإعلان المطالبة بقانون يتوافق مع المعايير العلمية المتعارف عليها دولياً.

وأكد سامح عاشور نقيب المحامين، أنه اتفق مع الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، على عدم إصدار اللائحة التنفيذية للقانون إلا بانتهاء المفاوضات مع نقابة المحامين، والتوصل لحل يرضى كافة الأطراف.

في سياق آخر، استقبل سامح شكرى، وزير الخارجية استقبل نظيره السودانى إبراهيم غندور والوفد المرافق له لإنهاء التحضيرات الأخيرة تمهيداً لعقد اجتماعات اللجنة العليا المشتركة بين البلدين غداً، بحضور الرئيس عبدالفتاح السيسى، ونظيره السودانى عمر البشير وذلك للمرة الأولى على المستوى الرئاسى. فيما سيشهد السيسى والبشير مراسم التوقيع على الاتفاقيات الثنائية في مختلف المجالات.

فيما أحال المستشار على رزق، رئيس هيئة النيابة الإدارية، عدداً من المختصين بقطاع الأخبار بالتليفزيون المصري للمحاكمة التأديبية، وجارٍ تحديد جلسة عاجلة للنظر فيما نسب إليهم، وذلك على خلفية إذاعة حوار قديم للرئيس عبدالفتاح السيسي بدلاً من الحوار الذي أجراه أثناء انعقاد الدور الحالي للجمعية العمومية بنيويورك.

وأعلنت وزارة الداخلية، تفاصيل مقتل القيادى الإخوانى محمد كمال، عضو مكتب الإرشاد، قائد الجناح المسلح للجماعة، ومساعده، في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن، بمنطقة البساتين بمحافظة القاهرة. وقالت الوزارة، في بيان، إن القيادى مشرف ومسؤول عن جناح مسلح اضطلعت عناصره في اغتيال الشهيدين النائب العام السابق هشام بركات، والعقيد وائل طاحون.

في الشأن الخارجي، وصف أحمد أبوالغيط، أمين عام جامعة الدول العربية، ما يحدث في مدينة حلب السورية بأنه مذبحة تتم تحت سمع وبصر العالم.

وقال في كلمته خلال الاجتماع الطارئ للجامعة لبحث الاوضاع في حلب:لا يُمكن في هذا المُقام إلا أن نسمي الأشياء بأسمائها، وما يجري مذبحة بالمعنى الحرفي للكلمة، متورط فيها أطرافاً دولية وإقليمية، ومن المهمِ أن يكون لجامعة الدول العربية رأيٌ ودورٌ في مُعالجة الأزمة السورية.

وبدأ مجلس الأمن الدولى بدأ، مناقشات حول مشروع قرار اقترحته فرنسا لوقف إطلاق النار في حلب السورية، بعد تجميد التعاون الروسى الأمريكى حول الهدنة بسوريا. دعا المفوض الأممى لحقوق الإنسان إلى تقييد استخدام الفيتو بمجلس الأمن لإحالة ملف حلب للمحكمة الجنائية الدولية.كما طالب المبعوث الأممى لسوريا دى ميستورا بمواصلة مفاوضات تسوية الأزمة السورية، فيما تعرضت سفارة موسكو في دمشق لقصف من مناطق تسيطر عليها فصائل مسلحة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق