اخبار مصر الان شريف فتحي يشهد افتتاح «هنجر 7000» بـ«مصر للطيران»

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

افتتح شريف فتحي، وزير الطيران المدني، الثلاثاء، مشروع تطوير هنجر 7000 بشركة مصر للطيران للصيانة والأعمال الفنية بحضور النائبة سحر طلعت مصطفى، رئيس لجنة السياحة والطيران، وصفوت مسلم، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران.

وأشار «فتحي»، في كلمته، إلى أهمية الاستمرار في تنفيذ خطط التطوير لمواجهة التحديات التي يشهدها قطاع الطيران المدني وزيادة القدرة التنافسية في الأسواق العالمية في مجال صيانة وعمرة الطائرات، بحسب بيان صحفي.

وشدد على ضرورة العمل على وضع المزيد من الخطط المستقبلية لضمان مواكبة التطورات العالمية في كافة قطاعات الطيران المدني، مشيدًا بمستوى وكفاءة شركة الصيانة والأعمال الفنية من حيث البنية الأساسية والعنصر البشري من مهندسين وفنيين.

ومن جانبه، قال صفوت مسلم، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمصر للطيران، إن خطة تطوير هناجر شركة مصر للطيران للصيانة يتم تنفيذها طبقًا للجدول الزمني المحدد لها بالتوازي مع تحديث أسطول شركة مصر للطيران ولتلبية كافة الاحتياجات الفنية لخدمة طائرات عملاء شركة الصيانة التي تعد من أكبر الشركات المتخصصة في هذا المجال في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأضاف «مسلم» أن خطوة تحديث هنجر 7000 تأتي في إطار سعي شركة مصر للطيران للصيانة إلى زيادة إمكاناتها الفنية تماشيًا مع أحدث ما توصلت إليه التصميمات الحديثة للهناجر مع العمل على زيادة مستويات السلامة والأمان للعناصر البشرية وأعمال الصيانة لحصول الهنجر على اعتماد الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران(EASA) وإدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية (FAA) وبهدف زيادة استيعاب هناجر الشركة لعدد أكبر من طائرات العملاء على المستويين المحلي والدولي، وأيضًا بهدف تقديم خدمات متميزة لعملائها نظرًا لكون الأنظمة التي تم إضافتها للهنجر تعد من أحدث الأنظمة التي تساعد على إنجاز أعمال الصيانة بكفاءة عالية وتوفر المناخ المناسب للأطقم الفنية العاملة بالهنجر.

فيما أضاف المهندس أبوطالب توفيق، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للطيران للصيانة، أن تطوير هنجر 7000 يضيف إلى الإمكانيات والقدرات الفنية للشركة ويدعم خططها للتوسع في الأسواق العالمية لتلبية احتياجات المزيد من العملاء.

ولفت «توفيق» إلى أن هناك خطة طويلة المدى لتحديد المتطلبات من منشآت الصيانة بما يتماشى مع معدلات النمو المستهدفة، وأنه من المخطط البدء في إنشاء هنجر جديد للدهانات بهدف تطوير إمكانيات الشركة في مجال دهان الطائرات والحفاظ على هناجر الصيانة الحالية الحاصلة على الاعتمادات الدولية، وإنشاء سوق واعد في مجال دهان الطائرات في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى إنشاء هنجري صيانة خفيفة خلف هنجر 6000 بهدف زيادة إمكانيات الصيانة الخفيفة لشركة مصر للطيران للصيانة مع استغلال الهنجر كساحة انتظار للطائرات.

وأكد أنه خلال فترة العمل بمشروع تطوير هنجر 7000 التي استمرت ما يقرب من 19 شهرًا تم تأهيل هنجر 5000 (بشكل مؤقت) لاستخدامه في تنفيذ أعمال الصيانة للطائرات الصغيرة نسبيًا لضمان الاستمرارية في تقديم الخدمة الفنية للعملاء.

وتضمنت أعمال التجديد لهنجر 7000 تغيير الهيكل الخارجي للهنجر بالكامل (السقف والجوانب) ليتكون من طبقتين بينهما عازل لمقاومة الحرائق وتم تزويد الهنجر بنظام إنذار آلي حديث للحرائق بما يتناسب مع معايير السلامة والجودة العالمية، وتم تغيير أرضيات الهنجر بالكامل وإنشاء ورش مساعدة جديدة لإصلاح مقاعد الطائرات والهياكل المعدنية بالإضافة إلى تدعيم الهنجر برافعات تساعد في رفع المزيد من المعدات الثقيلة والخاصة بإصلاح الطائرات بمختلف الطرازات، وتطوير كافة الأعمال الكهروميكانيكية لتتناسب مع المواصفات العالمية لهناجر صيانة الطائرات وكذا إنشاء ملحق إداري جديد، وتم تخصيص هذا الهنجر لاستيعاب الطائرات من طراز البوينج وتشمل B777-300،B777-200،B737-800، أما عن القدرة الاستيعابية للعمالة بالهنجر فهي 300 مهندس وفني بالإضافة إلى تخصصات أخرى، وقام بالإشراف على المشروع إدارة المشروعات وصيانة المنشآت بشركة مصر للطيران للصيانة بالتنسيق مع قطاع المشروعات بالشركة القابضة لمصر للطيران.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق