اخبار الفن خالد يوسف : مناخ الحريات «مريض» وسيؤدى إلى «كوارث»

0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال خالد يوسف، عضو مجلس النواب، إن المناخ الحالى يعانى تضييقا على حرية التعبير والإعلام، وللأسف ليست الدولة وحدها التى تمارس هذا التضييق ضد الرأى المخالف، وأصبحت مجموعة مالكى القنوات ورؤوس الأموال ملكيين أكثر من الملك، وهو ما يمثل أزمة كبيرة فى الإعلام.

وأضاف: ملاك القنوات ينزعجون من أى رأى مخالف وأى هجوم على السلطة، ويقرروا الاستغناء عن خدمات الإعلامى حتى لا يدخلوا فى مشكلة مع الدولة، وأصبح الإعلام فى مصر ما بين مطرقة الدولة وسندان رأس المال.

وأشار إلى أن أجواء الحريات حينما تضيق ستؤدى إلى كوارث فى المجتمع، لأن مناخ التنفس غير صحى، لكن فكرة أن أى رأى مخالف يتم منعه من الظهور، ومصادرته مسألة تضر بمستقبل مصر، ولا تتناسق مع مطالب الشعب المصرى بالحرية، لا ثورة 25 يناير ولا 30 يونيو، وأنه قلق على مناخ الحريات فى مصر.

وعن رؤيته لما تعرض له الإعلامى عمرو الليثى وغيره مؤخرًا، قال إن من اتخذ قرار وقفه نظر إلى العرض، ونسى المرض الحقيقى، وسواء كان هذا الرجل سائق توك توك مدفوعا أم لا، فيجب أن تتم مناقشة أوجاعه دون حساسيات، لأن ذلك لا يصب فى خانة هدم الدولة، بل على العكس يحافظ عليها حينما تتم مناقشة الآلام وأوجاع الناس، والشعب المصرى ذكى لا يستجيب لدعوات العنف فى 11 نوفمبر المقبل، وكذلك لا يستجيب لدعاة الفوضى، وبالتالى يجب أن تتم مناقشة الأمور بهدوء، وليس بهذه العصبية والانفعال.

أين تذهب هذا المساء؟.. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق